المؤتمر الدولي السابع للغة العربية

مكان الإنعقاد : دبي – الإمارات العربية المتحدة


تاريخ الإنعقاد : 2018/04/17 - 2018/04/21


  محاور المؤتمر:

أولاً : محاور اللغة العربية في الدول.

ثانيا: المحاور التخصصية:

أ. محاور عامة لأقسام اللغة العربية في الكليات و الجامعات العربية والدولية.
ب. محاور اللغة العربية و الأدب و الشعر.
ت.محاور اللغة العربية لغير الناطقين بها.
ث.محاور عامة عن اللغة العربية في مؤسسات التربية والتعليم.
ج.محاور اللغة العربية في الكليات و الجامعات ومؤسسات التعليم العالي.
ح. محاور اللغة العربية و الإعلام.
خ.اللغة العربية والسياسات و التشريعات و القوانين.
د.اللغة العربية والدين.
ذ.اللغة العربية و التعريب والترجمة.
ز.اللغة العربية والإدارة.
س. اللغة العربية والأسرة والوعي الاجتماعي.
ش. اللغة العربية و الإبداع و الابتكار و الريادة.
ص.اللغة العربية و التقنية والصناعات.
ض.اللغة العربية و التجارة.
ط. اللغة العربية و العلوم الطبيعية.
ظ. اللغة العربية و العلوم الإنسانية و الاجتماعية.
ع.اللغة العربية والطب.
غ. اللغة العربية والسياحة.
ف. اللغة العربية والفن.
ق.اللغة العربية والثقافة.
ك.اللغة العربية والجاليات العربية في دول العالم.
ل.اللغة العربية وحوار الحضارات.
م.اللغة العربية والحرف والخط العربي.
ن. اللغة العربية وجهود الأفراد و المؤسسات.
هـ.اللغة العربية والبحث العلمي.
و.اللغة العربية في الدبلوماسية والسياسة والتقارير الوطنية والعربية والدولية.
ي.المبادرات والتجارب الناجحة.



  أهداف المؤتمر:

•    تشجيع البحث العلمي في تخصصات اللغة العربية المختلفة، وربطها بجميع التخصصات.
•    الاهتمام بالبحث العلمي ونشر الأبحاث والدراسات التي تهتم باللغة العربية من جميع التخصصات.
•    تجسير الفجوة بين اللغة العربية والمختصين في التخصصات المختلفة.
•    تحقيق التواصل بين العلماء والباحثين والمختصين المهتمين باللغة العربية ببعضهم، وتعزيز التواصل والشراكات العلمية بينهم.
•    البحث في جميع القضايا والموضوعات التي تتعلق باللغة العربية في أقسام اللغة العربية وآدابها.
•    بحث القضايا والموضوعات التي تتعلق باللغة العربية في مختلف التخصصات والمهن.
•    نشر الوعي بأهمية اللغة العربية على مستوى الفرد والأسرة والمجتمع والمؤسسات الحكومية والأهلية.
•    تشجيع المبادرات والتجارب الناحجة التي تهتم باللغة العربية، والعمل على توظيفها في جميع شؤون الحياة.
•    الاستفادة من التجارب الميدانية والخبرات الشخصية في تطوير تعلم اللغة العربية وتعليمها.
•    الاهتمام بالتقاير والدراسات والاختبارات والمعايير التي تهتم بمعالجة اللغة العربية على جميع المستويات.
•    تعزيز الهوية والثوابت الوطنية والثقافة العربية من خلال اللغة العربية.
•    دعم الجهود التي تعمل على حوسبة اللغة العربية وربطها بالصناعة والتقنية والتجارة .
•    دعم السياسات والتشريعات والخطط التي تعمل فرض اللغة العربية في الإدارة والتعليم وسوق العمل والإعلام.
•    تعزيز العلاقة بين اللغة العربية والترجمة والعلوم المختلفة.
•    التواصل والتكامل بين المختصين والمعلمين والمسؤولين لخدمة اللغة العربية.
•    البحث عن مصادر تعليمية حديثة لخدمة اللغة العربية ونشرها بالطرق الحديثة التي تتوافق مع معطيات العصر.
•    التأكيد على أهمية التدريس والتعليم باللغة العربية في جميع المراحل الدراسية.
•    ربط اللغة العربية بالدساتير وأنظمة الحكم الوطنية باعتبارها مسألة وطنية تتعلق بالسيادة والوحدة الوطنية.
•    تفعيل مواد الدساتير وأنظمة الحكم الوطنية المعنية باللغة العربية لتحقيق السيادة الوطنية والعربية.
•    الاهتمام بأقسام بتعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها.
•    تشجيع الحوار والتواصل وتبادل المصالح على المستوى العربي والدولي.
•    تجسير الفجوة بين اللغة العربية والعلوم والصناعات ومعطيات العصر الحديثة.
•    تفعيل دور المؤسسات الحكومية والأهلية والأفراد في خدمة اللغة العربية.
•    زيادة المحتوى العربي على الشبكة العنكبوتية وتعزيزه ونشره.


اقرأ المزيد »

جميع الحقوق محفوظة © لمكتب التربية العربي لدول الخليج 2018 ( سياسة الخصوصية )