تصنيفات الأجهزة التعليمية
12/28/2011 12:00:00 AM
    
    
عدد المشاركات 1880
    
مشارك مبدع جدا

تصنيفات الأجهزة التعليمية:
      نتيجة للثورة الصناعية فى القرن التاسع عشر التى هيأت العديد من المخترعات ووفرت مصادر جديدة للمعرفة مثل آلات التصوير الفوتوغرافى والسينمائى، وأجهزة عرض الشرائح، والأفلام الثابتة والمتحركة، وأجهزة التسجيل الصوتى، ولقد وفرت هذه الأجهزة سبل استقبال المعرفة بصرياً وسمعياً.
وعلى الرغم من نجاح هذه المخترعات والأجهزة فى التعليم بعد ذلك إلا أنها لم تكن تنتج خصيصا من أجل التعليم، وربما يكون ذلك راجعاً لعدم توافر التسويق اللازم لهذه الأجهزة فى المؤسسات التعليمية لعدم المعرفة الكاملة بها وكيفية استخدامها فى ذلك الوقت.
لكن وفى السنوات العشر الأخيرة من القرن العشرين زادت هذه الأجهزة التعليمية تنوعاً وتطوراً لأسباب كثيرة قد يكون فى مقدمتها ذلك التقدم التكنولوجى الذى نعيشه الآن، والذى أدى إلى حدوث ثورة فى عالم الأجهزة بصفة عامة، وفى عالم الأجهزة التعليمية خاصة، حتى أن البعض يرى أننا نعيش فى عصر ثورة الأجهزة، ومن نواتج ذلك أن الأجهزة أصبحت تنتج خصيصا للأغراض التعليمية، بعدما كانت تنتج من قبل لأغراض أخرى غير تعليمية. (على عبد المنعم، 2002، 22 ).
     وقد أصبحت الأجهزة التعليمية جزءاً مهماً فى النظام التعليمى، فلم تعد الأجهزة التعليمية جزءاً كمالياً فى العملية التعليمية، واستخدامها أصبح أمراً أساسياً فى التعليم، وعلى ذلك فقد تنوعت وتعددت لتدخل فى جوانب تعليمية عديدة.
وقد تم تصنيف الأجهزة التعليمية فى ضوء مجموعة من الأسس:
- الوظائف التى تقوم بها الأجهزة .
- طبيعة المواد التعليمية التى تعرضها الأجهزة .
- فكرة عمل الأجهزة .
1- التصنيف بناء على الوظائف التى تقوم بها الأجهزة:
      عملية استخدام الأجهزة التعليمية فى التعليم، تكون إما لعرض المواد التعليمية، ويطلق عليها أجهزة العرض Presentation Equipment ، وإما لإنتاج المواد التعليمية، وتسمى أجهزة إنتاج Production Equipment ، وهناك أجهزة تستخدم للوظيفتين           (العرض والإنتاج)، مثل جهاز عرض الشفافيات وجهاز العرض المتعدد DP.30 ، وجهاز الكمبيوتر.
2- التصنيف وفق طبيعة المواد التعليمية التى تعرضها الأجهزة:
       المواد التعليمية التى تعرضها الأجهزة متعددة ومختلفة، فهناك المواد التعليمية ( الشفافة، والمعتمة، والمسطحة، والمجسمة، والصور والرسوم الثابتة، والصور والرسوم المتحركة )، وتصنف الأجهزة التعليمية فى هذا المجال إلى مجموعات كما يلى:
أ- أجهزة عرض الصور الثابتة. 
ب-أجهزة عرض الصور المتحركة.
جـ-أجهزة عرض المواد التعليمية المخزن محتواها على شرائط أو ديسكات. (على عبد المنعم، 2002، 2).
3 التصنيف على أساس فكرة عمل الأجهزة:
    يمكن تصنيف الأجهزة التعليمية وفقا للفكرة التى تعتمد عليها فى عملها إلى مجموعات على النحو التالى :
أ- أجهزة العروض الضوئية:
     هى التى تعتمد فكرة عملها على وجود مصابيح إضاءة قوية داخلها، وهى بدورها تنقسم إلى فئتين هما:
(1)   - أجهزة الإسقاط المباشر: مثل أجهزة عرض الشرائح الفوتوغرافية والأفلام الثابتة والمتحركة.
      وهو أكثر أنظمة العرض شيوعا ومن أمثلته أجهزة عرض الأفلام المتحركة والأفلام الثابتة والشرائح الضوئية وفي هذه الأجهزة يسقط الضوء مباشرة من مصباح العرض Projection Lamp خلال العدسات Condenser Lenses  ثم يمر في المواد المعروضة كالأفلام المتحركة والثابتة والشرائح ثم خلال عدسة العرض Objective Lens  حتي يسقط على شاشة العرض ويوجد خلف مصباح العرض عاكس refiector  يعمل على تجميع الضوء وتليل الفاقد منه وفي هذه الطريقة لا يفقد الضوء إلا قدر قليل أثناء مساره، فتسير الأشعة الضوئية فى مسار واحد مباشرة من المصباح الضوئي حتى تصل إلى شاشة العرض، انظر الشكل (1) مسار الضوء فى أجهزة الإسقاط المباشر:

(2)- أجهزة الإسقاط غير المباشر: مثل أجهزة عرض الشفافيات، والذي يعرض شفافيات مقاس 7X10- أو 10X10-  بوصة مربعة وفي هذه الأجهزة يتغير مسار الضوء من مصباح العرض بعد سقوطه على مرآه Mirror بحيث يمكن وضع الجهاز أمام الفصل أثناء استخدامه وتوضع المواد المعروضة ( الشفافيات) على سطح زجاجي ينفذ خلاله الضوء وعلي الرغم من أن الضوء يغير مساره تغييرا بسيطا إلا أن الفاقد منه يكون بسيطا لا يذكر ولما كانت هذه الأجهزة تستخدم في الضوء العادي لذلك تستخدم مصابيح ذات شدة إضاءة عالية  600 – 1000 وات مثلا)، انظر الشكل (2) مسار الضوء فى أجهزة الإسقاط غير المباشر

(3)- أجهزة العرض المنعكس Reficeted projection:
       ويكون العرض المنعكس فى أجهزة عرض الصور والمواد المعتمة التي والتي يطلق عليها (الفانوس السحري)، مثل جهاز عرض المواد المعتمة متعدد الأغراض D.P 30 ، وهو يقوم بعرض الصور الفوتوغرافية وصفحة الكتاب وبعض الأشياء المسطحة أو المجسمة التي لا ينفذ منها الضوء، وفي هذه الأجهزة لا تستخدم العدسات المجمعة التى تقوم بتوزيع الضوء بانتظام على الأشياء التى يتم عرضها ويستخدم بدلا من ذلك مجموعة من المرايا العاكسة تحيط بالسطح الذي توضع عليه هذه الصورة والمواد المعتمة بحيث توجه كل ما يمكن من الضوء وتصبه على هذه الصورة أو الأشياء المعروضة ثم تنعكس صورتها علي مرآة كبيرة تقع فوق هذه المعروضات مباشرة وتمر خلال عدسة العرض وتسقط على الشاشة، انظر الشكل (3) مسار الضوء بأجهزة العرض المنعكس:

(4)- الأجهزة الرقمية:
       والأجهزة الرقمية تمثل الأجهزة المستحدثة التى تتعامل بالشكل الرقمي (1-0) ويكون مسار الضوء بها معالج رقمياً بحيث تشاهد المعروضات من خلال ضوء شاشة العرض الظاهر بالشكل الرقمى، وفى مقدمتها جهاز الكمبيوتر.


الردود

     

انضم الينا فى الفيسبوك تابعنا على تويتر شاركنا على اليوتيوب اتصل بنا